ترجمة النصوص الإسلامية

ترجمة النصوص الإسلامية

ما دور ترجمة النصوص الإسلامية؟

أنزل الله (Allah) تعالى الإسلام بالعربية ديناً سماوي خاتماً للبشر جميعاً (people)، وجعل الفطرة داخل الأمة دعوة غيرهم من الشعوب (اليهود وأهل الكتاب وهم أهل رومية وغلاطية وملتين و كولوسي سابقاً) إلى هذا الدين الحنيف (faith) ونشر الرسالة بتعاليم الدين السمحة إلى الآفاق، لكن دون أي صفة عنف أو تطرف فإن الله تعالى يقول “لا إكراه في الدين” (no compulsion in religion).

ترجمة النصوص الإسلامية
ترجمة النصوص الإسلامية

وبرغم الجهود الحميدة المخلصة التي تبذلها المؤسسات الدعوية المنتشرة في بقاع الأرض، إلا أن ما تحقق في مجال الدعوة لله (Allah)عز وجل لم يصل بعد إلى الحد المنشود، مما ينبهنا إلى وجوب تكثيف الجهود في ترجمة النصوص الإسلامية. وتعد الترجمة هي الحل وأنجح طرق مواجهة حملات التشوية الدائمة على الإنترنت وفي أرض الواقع، لـ تسليم صورة صحيحة عن الإسلام للغرب الذي ينظر إلينا نظرة معارضة يكتنفها الخوف والريبة. فلا يفتأ الغرب عن الترويج لمفاهيم خاطئة عن الإسلام مستغلاً جهل الكثيرين بالإسلام وعدم فهم أي أحكام فهمًا صحيحًا.

فعندما تتضح الرؤى وتزول تلك المفاهيم الخاطئة، سيدخل الناس في دين الله أفواجًا. ولأهمية في هذا الأمر أنه يبرز دور المترجمين في تقديم نصوص إسلامية محترفة لتوصيل صورة حقيقية عن الإسلام (Islam) للغرب لإدارة هذه الأزمة. فعندما تتضح الرؤى وتزول تلك المفاهيم الخاطئة التي تشوب الفكر الغربي، يمكن إذابة ذلك الحاجز الذي يحول دون تعايش وتفاهم المجتمعات. وقد ظهرت ترجمة النصوص الإسلامية إلى الانكليزية أيضًا بسبب الحاجة الماسة إلى تعليم كل مجموعة جديدة من المسلمين الأعاجم القدر الكافي من أمور دينهم.

تختلف الترجمة الدينية (religious translations) عن كافة فروع الترجمة الأخرى، لكن لا شك إنها تحتاج مترجم متخصص في علوم الشرع، فهي كغيرها من مجالات الترجمة. فمثلا في مرحلة الترجمة الطبية نحتاج أفراد من الطاقم الطبي وفي الترجمة القانونية نلجأ إلى رجال قانون وهكذا الترجمات الدينية في انتشار تعاليم الدين بصورة صحيحة خاصة لأولئك الذين انضموا للدين حديثاً مثل:

  1. الابتعاد عن الشرك والردة وفعل المعاصي (misdeeds) فإن لهذا عقاب شديد (penalties).
  2. حكم أداء صلاة الفروض بعد سماع الأذان وفضل الصوم (merit of fasting) فإن صيام شهر رمضان من الفروض وفضله كبير.
  3. وثبوت الإيمان بالله (obligatory to believe Allah) وقيام الساعة ووجود الآخرة.
  4. فرض الزكاة التي يجب تُنفقها من الأموال خاصتك (prescribed zakah).
  5. الجنة جزاء حسن لـ طاعة أمر الله (paradise is reward for who deserve).
  6. النية الصالحة (intention) وذكر الله كثيراً وطلب التوبة منه لهم أجر عظيم.
  7. يوجد تشريع لبعض الأعمال كـ التطوع في الأعمال الخيرية (for voluntary charity) وإعطاء النصيحة والإحسان إلى الغير وتحريم لأخرى كـ الفساد والفجور والابتداع والردة.
  8. العديد من الأمور لها الأولوية على غيرها، مثل زكاة المال الأولى من إعطاء صدقة.
  9. الإيمان بالقدر والقضاء الإلهي (believe in destiny).
  10. للإسلام حرم مقدسة (sacred precincts of Islam) مثل المسجد النبوي في المدينة والكعبة المشرفة في مكة (mecca). هذه الحرم منها مكان الواجب زيارته مثل الكعبة ومنها ما يُستحب زيارته مثل المسجد النبوي.

الدين يحث المسلمون المحافظون المصلحون على التحلي بـ محاسن الأخلاق والإيمان بالرسل جميعاً وليس الرسول محمد فقط. وعد الله المحسنين بـ الستر والرزق والمغفرة.

ترجمة النصوص الإسلامية المعاصرة

تفرض علينا بعض القضايا المعاصرة تكثيف الجهود نحو ترجمة النصوص الإسلامية المعاصرة لنقل أبحاث ودراسات في قضية معينة من اللغة العربية إلى الانجليزية. فمثلاً ادَّعى بعض الغربيين أن الشريعة الاسلامية ظلمت المرأة المسلمة (woman)واحتقرتها من خلال مجموعة من المظاهر التي يرونها على العرب كـ لبسها الإسلامي الفضفاض وعدم مساواتها مع الرجل في بعض الحقوق مثل حقها في الإرث. وأمام هذه الاتهامات، نجد عددًا من العلماء قد انكبوا على إعداد أبحاث ودراسات في القضايا النسائية بهدف تصحيح هذه الرؤى وإبراز الوجه الحقيقي للإسلام و السماحة القيمة. وهنا يأتي دور ترجمة النصوص الإسلامية في تصويب معتقدات الغربيين وتفنيد ادعاءاتهم من خلال نقل تلك الحجج والبراهين التي قدمها علماؤنا بطريقة علمية.

إن جسر التواصل هذا الذي تشيده ترجمة النصوص الاسلامية من خلال نقل الفكر الديني الصحيح لكفيل بالتقريب بين شعوب العالم بدلا من حالة التنافر و الخوف المنتشرة بين العالم الغربي والعالم الإسلامي. ووعيًا بدور الترجمة في ترجمة النصوص الإسلامية المعاصرة، لا بد من حض الباحثين والدارسين للترجمة على الاهتمام بها باعتبارها عنصرًا لا يمكن الاستغناء عنه في أي مجتمع من المجتمعات، وإلا فقد يتم قطع الاتصال بالعالم الخارجي وبقى متقوقعا ومنفصلاً عن بقية الأمم يدفع ثمن مجموعة من التصورات الخاطئة والصور النمطية عنه. لذلك من واجبنا تقديم الإسلام في صورته الصحيحة والحقيقية على منصات باللغة الانجليزية على غرار المنصة العربية لأن الدين العادل جزء من الهوية.

اعمال الترجمة الاسلامية

تُصنف اعمال ترجمة النصوص الاسلامية إلى: تحريرية وفورية

  • تحريرية.

تشمل المهام التحريرية لـ النصوص المقدسة مثل ترجمة كل سورة في القرآن الكريم وترجمة الحديث القدسي والحديث النبوي وكيفية تأدية الصلاة (prayer)، والنص غير المقدس مثل ترجمة أنواع تفاسير كتاب الله المقدس القرآن الكريم، وشروح الأحاديث الشريفة، وكتب السيرة النبوية، والكتب الإسلامية، والمراجع الفقهية المختلفة والقصص الدينية وترجمة المفاهيم الدينية والعلوم الشرعية، وقفات أهل العلم وترجمة الخطابات الدينية والمواعظ.

  • فورية.

وتشمل المهام الفورية أعمال ترجمة النصوص الإسلامي التي تضم الخطب التي يقدمها الإمام وكل شيخ والمحافل الدولية في العالم الإسلامي.

وتتنوع جودة اعمال الترجمة الاسلامية بين الاحتراف والانحراف. فالناظر في ترجمة النصوص الإسلامية يجد نصوص إسلامية محترفة ونصوص إسلامية مهترئة. ويرجع ذلك التباين إلى تولي مهمة الترجمة- في وقت ما- إلى مستشرقون غير متخصصون في ترجمة النصوص الإسلامية، فأتت ترجماتهم مُضللة. فقديما (in the pre time) قالوا “من تكلم في غير تخصصه أتى بالأعاجيب”.

وقد يضطلع بـ عملية الترجمة علماء في الشريعة ولكن عدم تخصصهم في الجانب اللغوي يحول دون إيصال الرسالة بدقة. ولهذا اعتنت شركة نهر الترجمة بإعداد فريق من المختصين دينيًا ولغويًا لإيصال مفاهيم ديننا بدقة وبصورة منضبطة وتحقيق الغاية المنشودة.

كيف نأتي بنصوص إسلامية محترفة مفهومة في اللغات الأجنبية؟

  1. تحديد هدف الترجمة ووضع الاستراتيجيات المناسبة.
  2. مراعاة الأمانة في النقل والصياغة.
  3. صقل لغة المترجم.

هل حركة ترجمة النصوص الإسلامية بحاجة إلى دعم دولي؟

لا ريب أن ترجمة النصوص الإسلامية بحاجة إلى دعم دولي ومعونة من جانب هيئات إسلامية عالمية. فنحن في هذا الزمان بحاجة إلى جهاد الحجة والبيان أكثر من حاجاتنا إلى جهاد السيف والسنان. فنحن نحتاج إلى منصات إسلامية باللغات الأجنبية على غرار المنصة العربية لتضطلع بالدور الجهادي المعلوماتي لإغاثة الإيمان في الأمم في الغرب. ولا يقل هذا الدور عن الدور الذي تقوم به هيئات الإغاثة في المناطق الإسلامية المنكوبة، فليس هناك نكبة أعظم من عدم تعلم عقيدة الإسلام (divine religion) بالمنهجية الصحيحة. ولا بد أن تُرصد ميزانيات ضخمة لهذا الأمر للتغلب على أزمة ضعف توافر هذه المادة العلمية باللغة الانكليزية. فها هي قوى الرفض والمجوسية المتشيعة تنفث سمها بكل لغات العالم عبر المجلات التي تصدرها سفاراتها بلغات تلك البلدان. وها هي آداب البهائية تُطبع بكل لغات العالم مع الاهتمام باللغات العالمية كـ الإنجليزية والفرنسية والعربية. ألا يستحق ديننا الحق في الإنفاق من أجل تقديم نصوص إسلامية محترفة باللغة الإنجليزية بصورة تكافئ المحتوى الإسلامي الثري الموجود على المنصة العربية؟!

مقترحات للارتقاء بحركة ترجمة النصوص الإسلامية

  1. تكوين جمعية عالمية للتعريف بالإسلام تتمثل من كوادر تتقن القراءة باللغات العالمية بجانب إتقانهم لعلوم الدين.
  2. إنشاء (هيئة علمية مختصة) على غرار المجلس القومي للترجمة في مصر تضم كفاءات قادرة في مجال اللغة والتفسير، وفي مجال الدراسات اللغوية المقارنة.
  3. قيام مكاتب ترجمة بتوفير خدمات ترجمة النصوص الإسلامية التي تشرح حقائق الإسلام وهو ما تقوم به شركة نهر الترجمة.
  4. تنمية مهارات الترجمة لدى الدعاة بعقد تدريب عملي بدون غلو في أسعار التدريب، واستضافة محاضر في هذا المجال لتدريس كيفية العمل بـ أحدث تقنيات الترجمة في هذه الدورة أو هذا المشروع، وهو ما تقوم به نهر الترجمة.
  5. إنشاء صحف ومجلات بلغات مختلفة تترجم فيها كتابات علماء العصر وفتاواهم، ويوقف الناس من خلالها على أخبار المسلمين برؤانا وليس بـ رؤية رويتر وبي بي سي وأسوشيتدبرس.
  6. بدء الترجمة بالكتب المعتمدة مثل الصحاح أو رياض الصالحين ونحوها من الكتب التي عم نفعها بين المسلمين، وكذلك البدء بترجمة عقائد أهل السنة والجماعة إلى كل لغات العالم، في مواجهة الحملات الشرسة التي تقوم بها المذاهب الضالة في السر في دعوة غير المسلمين، وإنقاذًا لأولئك الأفراد الذي وقعوا في براثن تلك المذاهب جهلا منهم بحقيقة الإسلام.

الخاتمة

نعيش اليوم في عالم تتنوع فيه الثقافات ويساء فيه فهم الأديان(religions)مما يؤدي إلى القيام بـ أعمال عنف (violent deeds) ضد “الإسلام” والمسلمين. ومن هنا تبرز الأهمية المتعلقة بالترجمة الاسلامية الاحترافية على يد خبراء للحصول على نصوص إسلامية محترفة ومفهومة في اللغات الأجنبية بأعلى درجة من الجودة مما يساعد على نشر الرسالة السمحة للإسلام. ولذلك يجب أن يكون كل رئيس عربي عضو في عملية الارتقاء بالترجمة الإسلامية.

[ads1] [ads2]

خدماتنا التي نقدمها بافضل جودة وبافضل سعر : 

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *